الفضاء المدني في المنطقة العربية

يسعى هذا المرصد إلى تغطية أخبار الفضاء المدني في المنطقة العربية وتحليلها ومواكبة المجتمع المدني بكافة تحدياته وانتقالاته
المجتمع المدني في مصر والحرب على غزة الفضاء المدني في العراق في ظل الحرب على غزة المجتمع المدني الأردني: فاعلية يقابلها المزيد من القيود المغرب: الإضراب عنوان الثلث الأول من السنة السودان: تقرير حالة الفضاء المدني - نظرة عامة على النصف الأول من 2024 تداعيات حرب غزه على الفضاء المدني في اليمن الفضاء المدني في الجزائر في بداية عام 2024: تحديات تشريعية وسياسية تصادر كل الحريات قراءة موجزة حول الفضاء المدني في البحرين في ظل الحرب على غزة التحديث الموسمي للأنشطة وتحركات الفضاء المجتمعي الموريتاني المدني وتفاعله مع الحرب في غزة مصر: استمرارر التفاعل مع الحرب على غزة العراق:انكفاء الحيز المدني نتيجة لممارسات وضغوط السلطة المغرب: استمرارية الاحتجاجات المطلبية فلسطين: فضاء مكبوت السودان: استمرار تدهور الأوضاع الجزائر: تعديل جديد لقانون العقوبات الجزائر: تأييد الحكم بالسجن ضد الصحفي بن جامع و عريضة تطالب بالعفو عن الصحفي إحسان القاضي مصر: العودة لاستهداف المعارضة العراق: عطايا السلطة هي من ترسم حدود حرية التعبير المغرب: تطورات على الساحة السياسية والاجتماعية الفضاء المدني الفلسطيني بين مطرقة العدوان الاسرائيلي وسندان التمويل الدولي المشروط
آخر التطورات
عد الى الخلف
اليمن: جمود سياسي وتواصل القمع على الحريات العامة
Dec 23, 2022
الواقع السياسي

ما يزال الجمود السياسي في اليمن يراوح مكانه في ظل فشل التوصل الى اتفاق لتجديد الهدنة بين الحكومة والحوثيين. وخلال شهر نوفمبر شهدت عدد من المحافظات مواجهات عسكرية متقطعة بين الجانبين لا سيما في محافظتي تعز ومأرب، لكن المواجهات لم تنزلق حتى اللحظة الى مواجهات شاملة. كما نفذ الحوثيون في ٢١ نوفمبر هجوماً على ميناء الضبة النفطي في حضرموت مما أدى الى إيقاف تصدير النفط وإغلاق الميناء من قبل السلطات المحلية.[1] وتشير المعلومات الأولية بأن حواراً يجري بشكل مباشر بين الحوثيين والمملكة العربية السعودية، لكن الحديث أن ذلك سيؤدي الى إختراق لحالة الجمود السياسي ما يزال مبكراً.

وكان مجلس الامن الدولي، قد أدان، "الهجمات الإرهابية" الحوثية بالطيران المسير، التي استهدفت ميناء الضبة النفطي في حضرموت... وأوضح المجلس أن التصعيد الحوثي سيؤدي الى تفاقم معاناة الشعب اليمني، فضلاً عن تهديده للأمن البحري وحريات الملاحة الدولية.[2]

 

تكوين الجمعيات

خلال شهر نوفمبر حصلت ٣ منظمات على الترخيص، ومنعت ٤ منظمات من تجديد تراخيصها.[3]

  

حرية التجمع

أعلن عدد من المعتقلين في سجون الأمن والمخابرات التابعة للحوثيين في ٢٠ نوفمبر تنفيذ اضراباً عن الطعام احتجاجاً على استمرار اختطافهم لأكثر من سبع سنوات دون توجيه تهم لهم أو الافراج عنهم.

 

 

حرية التعبير

-        ما يزال الصحفي أحمد ماهر محتجز لدى أمن محافظة عدن منذ شهر أغسطس الماضي على الرغم من الدعوات المتكررة لإطلاق سراحه.

-        أحيلت الصحفية هالة باضاوي للمحكمة الجزائية المتخصصة في محافظة حضرموت للبت في التهم الموجهة اليها. وكانت الصحفية قد خضعت للاعتقال التعسفي منذ مطلع العام الراهن.





1.  الحوثيون يتبنون استهداف ميناء الضبة النفطي بحضرموت بطائرات مسيرة، روسيا اليوم، ٢١/١١/٢٠٢٢، https://arabic.rt.com/middle_east/1410079 -الحوثيون-يتبنون-العملية-التي-استهدفت-ميناء-الضبة-النفطي-بحضرموت-بطائرات-مسيرة/

2.  مجلس الامن يدين هجمات الحوثيين على ميناء الضبة النفطي في اليمن، صحيفة الجزيرة، https://www.al-jazirahonline.com/2022/10/27/237065/

3.  مقابلة أونلاين مع أحد موظفي وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، ٥ ديسمبر ٢٠٢٢.