الفضاء المدني في المنطقة العربية

يسعى هذا المرصد إلى تغطية أخبار الفضاء المدني في المنطقة العربية وتحليلها ومواكبة المجتمع المدني بكافة تحدياته وانتقالاته
المجتمع المدني في مصر والحرب على غزة الفضاء المدني في العراق في ظل الحرب على غزة المجتمع المدني الأردني: فاعلية يقابلها المزيد من القيود المغرب: الإضراب عنوان الثلث الأول من السنة السودان: تقرير حالة الفضاء المدني - نظرة عامة على النصف الأول من 2024 تداعيات حرب غزه على الفضاء المدني في اليمن الفضاء المدني في الجزائر في بداية عام 2024: تحديات تشريعية وسياسية تصادر كل الحريات قراءة موجزة حول الفضاء المدني في البحرين في ظل الحرب على غزة التحديث الموسمي للأنشطة وتحركات الفضاء المجتمعي الموريتاني المدني وتفاعله مع الحرب في غزة مصر: استمرارر التفاعل مع الحرب على غزة العراق:انكفاء الحيز المدني نتيجة لممارسات وضغوط السلطة المغرب: استمرارية الاحتجاجات المطلبية فلسطين: فضاء مكبوت السودان: استمرار تدهور الأوضاع الجزائر: تعديل جديد لقانون العقوبات الجزائر: تأييد الحكم بالسجن ضد الصحفي بن جامع و عريضة تطالب بالعفو عن الصحفي إحسان القاضي مصر: العودة لاستهداف المعارضة العراق: عطايا السلطة هي من ترسم حدود حرية التعبير المغرب: تطورات على الساحة السياسية والاجتماعية الفضاء المدني الفلسطيني بين مطرقة العدوان الاسرائيلي وسندان التمويل الدولي المشروط
آخر التطورات
عد الى الخلف
فلسطين: إستمرار إنتهاكات الحقوق والحريات
Sep 04, 2023

التقرير الشهري حول الفضاء المدني في فلسطين 

آب/أغسطس 2023 


فلسطين: إستمرار إنتهاكات الحقوق والحريات


حرية تكوين الجمعيات والتجمع السلمي، وحرية التعبير، والوصول إلى المعلومات، وانتهاكات حقوق الإنسان.

بتاريخ 4/8/2023 منعت الأجهزة الأمنية في قطاع غزة بعض المواطنين من التجمع سلميا للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية. حيث لوحظ تواجد عناصر من الشرطة وآخرين بملابس مدنية وقد منعت العناصر المنتشرة أي تجمع في الأماكن التي دعي إلى التظاهر فيها وقامت فورا بفض أي تجمع لبعض الأفراد من خلال التهديد بالهراوات والاحتجاز. 

وفي نفس الحادث أعاقت الأجهزة الأمنية عمل عدد من الصحفيين وتوقيفهم واحتجازهم وطلبوا منهم الحصول على إذن مسبق للتغطية والتصوير. 

وبتاريخ 28/8/2023 تم منع عقد تجمع سلمي كان معلنا عنه في السابق من قبل اللجنة التأسيسية العامة لنقابة موظفي العاملين في القطاع العام، وتم توثيق قيام أفراد من الأمن بالزي الرسمي والمدني منع المشاركين من التجمع على الرصيف المقابل لمجلس الوزراء في مدينة رام الله، كما جرى تسجيل أسماء معظم المشاركين ومنع جميع الطواقم الصحفية من التغطية. 


انتهاك الحق في إجراءات قانونية سليمة  

الاحتجاز التعسفي ولأسباب سياسية: تلقت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان خلال الفترة التي يغطيها التقرير 26 شكوى في الضفة الغربية تركزت حول عدم صحة إجراءات التوقيف، كون توقيف المشتكين كان إما لأسباب سياسية أو توقيفاً تعسفياً. أما في قطاع غزة فقد تلقت الهيئة خلال نفس الشهر 16 شكوى حول الانتهاك المذكور. 


التعذيب أثناء التوقيف – المعاملة القاسية والمهينة:

  • سُجلت خلال الفترة التي يغطيها التقرير 21 شكوى تتعلق بالتعذيب وسوء المعاملة، منها 8 شكاوى في الضفة الغربية؛ سجلت 5 منها ضد جهاز الشرطة، وشكويان ضد جهاز المخابرات العامة وشكوى واحدة ضد جهاز الاستخبارات العسكرية. أما في قطاع غزة فقد سُجلت 13 شكوى حول التعذيب، سجلت 12 منها ضد جهاز الشرطة، وشكوى واحدة ضد جهاز الأمن الداخلي. 


التوقيف على ذمة المحافظ

تلقت الهيئة شكوى من المواطن (ب.ك) وجاء فيها أنه وبتاريخ 10/8/2023 حضر أفراد من المباحث العامة لمنزله وألقوا القبض عليه وصادروا جميع أجهزة اللابتوب والهواتف الخاصة به وبأفراد أسرته. جرى نقله لمقر شرطة ضواحي القدس في رام الله وتوقيفه خمسة أيام على ذمة محافظ القدس ثم بعدها عرض على الجهات القضائية لتوقيفه. 

انتهاك عدم تنفيذ قرارات المحاكم

  • تلقت الهيئة خلال شهر آب/أغسطس 9 شكاوى من مواطنين تم توقيفهم على خلفيات مختلفة من قبل الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية وأصدرت المحاكم أحكاما بإخلاء سبيلهم إلا أنه لم يتم تنفيذ الأحكام الخاصة بالإفراج عنهم. 


الانتهاكات ضد الحريات الإعلامية وحق الحصول على المعلومات

طبقا لمركز مدى (المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية) فقد ارتفع عدد الانتهاكات ضد الحريات الإعلامية في فلسطين بشكل بسيط خلال شهر آب/أغسطس عن شهر يوليو الماضي، ووثق المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) ما مجموعه (84) انتهاكا ضد الحريات الإعلامية في فلسطين مقارنة مع (80) انتهاكا وثقها المركز خلال الشهر الذي سبقه. وارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي ما مجموعه 80 انتهاكا مقارنة بـ 58 انتهاكا بالشهر السابق، وبلغت نسبة الانتهاكات الإسرائيلية 71% من إجمالي أعداد الانتهاكات المرتكبة خلال الشهر، وعملت معظمها على شل حركة الصحفيين والطواقم الإعلامية ومنعهم من تغطية الأحداث المختلفة التي انتشرت في كافة المحافظات. كما ارتكبت جهات فلسطينية في الضفة الغربية 14 انتهاكا توزعت على 8 في الضفة الغربية و6 انتهاكات في قطاع غزة. 

وتراجعت أعداد الانتهاكات الموثقة من قبل شركات ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي خلال شهر آب الماضي عن شهر تموز الذي سبقه، ورصد مركز مدى ما مجموعه 12 انتهاكا مقابل 17 انتهاكا وثقت خلال تموز بانخفاض نسبته 29%.

وشكلت انتهاكات وسائل التواصل الاجتماعي خلال شهر آب ما نسبته 14% من جميع الانتهاكات الموثقة، تمثلت بحذف صفحات وتقييد أخرى لعدد من الصحفيين على خلفية تغطيتهم الإعلامية وبحجة انتهاك المعايير المتبعة لدى هذه المنصات.

ورصد مركز (مدى) إغلاق 8 حسابات لصحفيين على تطبيقات تعود لشركة "ميتا"، 5 منها تم حذفها عن تطبيق "واتساب"، وحسابين حذفا عن تطبيق "إنستغرام" وحساب تم تقييده على تطبيق "فيسبوك" لمدة 59 يوما. فيما أغلق تطبيق "تيك توك" 3 حسابات لصحفيين بشكل دائم، وحساب واحد تم إغلاقه بشكل مؤقت.

 الحق في التنقل والسفر 

  • خلال فترة التقرير تلقت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في قطاع غزة 3 شكاوى من مواطنين أبلغوا أنهم تقدموا بطلبات لاستصدار أو تجديد جوازات سفرهم من قبل وزارة الداخلية في رام الله عبر مكاتب مختصة في قطاع غزة وبعد المراجعة المستمرة تم إبلاغهما بعدم صدور الجوازات دون إبداء الأسباب أو لأسباب أمنية. 

  • ولا تزال قوات الاحتلال الإسرائيلي تواصل فرض الحصار غير الإنساني وغير القانوني على قطاع غزة. 


الشهر/ السنة

أغسطس 2023

الانتهاك

الضفة الغربية

قطاع غزة

حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي وحرية تكوين الجمعيات

1

1

الاعتداء على الممتلكات الخاصة والعامة 

0

0

الانتهاكات ضد الحريات الإعلامية

80

4

الحق في التنقل والسفر 

3

0

التعذيب وسوء المعاملة أثناء التوقيف والاعتقال 

8

13

انتهاك الحق في إجراءات قانونية سليمة 

26

16

عدم تنفيذ أو التأخير في تنفيذ الأحكام

9

0

التوقيف على ذمة المحافظ 

1

0

المراجع:


  1. الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان-فلسطين: التقرير الشهري حول الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات في فلسطين خلال شهر آب من العام 2023.  https://www.ichr.ps/reports/7747.html 

  2. مركز مدى للتنمية والحريات الإعلامية: التقرير الشهري آب/أغسطس 2023.  https://www.madacenter.org/article/1831/