الفضاء المدني في العالم العربي

يسعى هذا المرصد إلى تغطية أخبار الفضاء المدني في المنطقة العربية وتحليلها ومواكبة المجتمع المدني بكافة تحدياته وانتقالاته
لبنان: بين الأزمة الاقتصادية والقضائية المغرب: التحديات الاجتماعية والحقوقية تلقي بظلالها على المجتمع تونس: انتهاكات بوليسية تهدد حرية الاعلام والصحافة الجزائر: فصل جديد من القمع والملاحقات القضائية مصر: الغسيل الأبيض وقمة المناخ COP 27 العراق: تشكيل الحكومة نهاية الانسداد السياسي ام بداية النهاية للحقبة الحالية السودان: ازدياد التضييق على حرية تكوين الجمعيات والحريات العامة اليمن: تدهور حرية التجمع والتعبير مصر: كيف يتعامل المجتمع المدني مع قمّة الأمم المتحدة للتغيرات المناخية - شهر سبتمبر/ أيلول 2022 فلسطين: احتجازات تعسّفيّة لأسباب سياسية وغيرها من الانتهاكات على الفضاء المدني العراق: انفراج جزئي على وقع الصواريخ ينذر بتهديد السلم الأهلي خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2022 الجزائر: استمرار الاعتداءات على الناشطين والجمعيات والصحافيين خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2022 البحرين: استمرار التضييق على الحريات الفردية وحرية الحق في التجمع خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2022 لبنان: المجتمع المدني بمواجهة قمع السلطة والأزمة الاقتصادية خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2022 تونس: ضبابية مستقبل حرية الاعلام والصحافة - شهر سبتمبر/ أيلول 2022 المغرب: الحريات العامة بين استراتيجية الحكومة الجديدة واستمرار الاعتقالات في صفوف الحقوقيين السودان: تداعيات انقلاب 25 أكتوبر/ تشرين الأول مستمرة اليمن: المجتمع المدني يعاني من أجل البقاء - سبتمبر/ أيلول 2022 فلسطين: جيش الاحتلال الإسرائيلي يغلق 7 مؤسسات فلسطينية خلال شهر آب/ أغسطس 2022 لبنان: استمرار ارتفاع التهديدات على الحريات المدنية خلال شهر آب/ أغسطس 2022
المنشورات
عد الى الخلف
سلسلة تقارير عن الفضاء المدني
Jul 04, 2022

مقدمة:


يبقى أكبر انتهاك للاتفاقيات الدولية استخدام القوة المفرطة والعنف غير المبرر ضد المتظاهرين والصحفيين والمصورين والمراسلين. اتخذ القمع الوحشي للإعلاميين على أيدي شرطة مكافحة الشغب وشرطة مجلس النواب والجيش اللبناني أشكالاً مختلفة. قامت الأجهزة الثلاثة بضرب الإعلاميين وكسر أجهزتهم وإطلاق الرصاص المطاط عليهم ورشهم بالغاز المسيل للدموع أثناء الاحتجاجات لمنعهم من توثيق الانتهاكات بحق المتظاهرين. ولم تتم محاسبة أنصار الأحزاب السياسية المتورطين في الاعتداءات ولا ضباط الأمن الذين هاجموا الإعلاميين والمتظاهرين على أفعالهم.


أنتجت ANND ثلاثة مقاطع فيديو حول تقلص الحيز المدني وقمع سياقات حرية التعبير في لبنان.


في الفيديو الأول، تحدث صحفيون ونشطاء عن الاعتداءات الجسدية الذين تعرضوا من قبل قوات الأمن وأشخاص مرتبطين سياسياً.






في الفيديو الثاني، عرض نشطاء تجربتهم مع حملات التنمر والعنف ضدهم على وسائل التواصل الاجتماعي.






في الفيديو الثالث، علق خبراء قانونيون واقتصاديون على القيود المفروضة على الحريات العامة.